عاجل : هذا الخبر هز المملكة !
*
*
15:44 2018-03-05

لا يمكن أن يتصور عقل ما فعله فهد هذا الشاب البالغ من العمر 29 عام مع أخيه الأصغر منه بعد أن أكتشف أنه يريد الزواج من نفس الفتاة التي يريد الزواج منها أنهما قابيل وهابيل ولكن في القرن الحادي والعشرين. 
تلقت الدوريات الأمنية في القصيم بلاغ عن العثور على جثة شاب في العقد الثاني من عمره مبتور الرأس بدون أي أوراق تثبت هويته وعلى الفور تم التحرك للكشف عن هوية القتيل. 
لم تجد في البداية جهات التحقيق ما يفيد عن هوية القتيل أو سبب القتل الذي بدا من الوهلة الأولى أنه بدافع السرقة لأن كافة متعلقات القتيل لم تكن موجودة معه ولكن بلاغ عن إختفاء شاب بنفس المواصفات كان هو الخيط الذي أمسكته الدوريات الأمنية لحل اللغز. 
وبعد أيام قليلة تم القبض على أحد الأشخاص في حالة سكر يبكي بكاء شديد بالقرب من المكان الذي تم إيجاد الجثة به وتم القبض عليه ليعترف بجريمته التي يشيب لها الولدان. 
وهذا نص إعترافاته أمام جهات التحقيق: 
أسمي فهد الرشيدي أبلغ من العمر 29 عام أعمل في متجر ملك والدي وأدير أعماله منذ تركت الدراسة, لكنني لم أشعر يوما بحب والدي لي أو أنني أبنه البكر الذي يتحمل المسؤولية بل كنت دائما في المقام الثاني بعد أخي الأصغر مني عبدالله. 
على الرغم من أنه فاشل في حياته ولا يعرف سوى اللهو واللعب ولا يجيد أي عمل ولم ينجح طيلة حياته في أي شيء حتى عندما نجحت في إقامة عمل خاص بي في تداول العملات نجحت أن أجنى من ورائه أموال كثيرة جدا تخطت 40 مليون ريال في أقل من عامين. 
بدأت في هذا العمل بجانب إدارتي لمتجر والدي ونجحت في الأثنين معا على الرغم من معارضة والدي لعملي مع شركة تداول تعرفت عليها من أحد الأصدقاء الذي أخبرني عنها وأن هناك شخصيات سعودية شهيرة جدا تتعامل معها ولكن الجميع لا يريد أن يفصح عن هذا الأمر خوفا من إفشاء السرية ودخول العديد من المواطنين هذا المجال. 
وتعرفت على هذا العالم الجديد علي ووجدت أن هناك الاف الأشخاص إن لم يكن ملايين حول العالم يعملون في تداول العملات وأن هذه الشركةبالفعل لديها نظام آلي سري يتعرف على الإتجاهات القادمة في الأسواق المالية بجانب تمتعها بشبكة علاقات واسعة تتيح لها التعرف على نتيجة البيانات الإقتصادية والأخبار الهامة قبل صدورها. 
 



وقررت تجربة العمل وقمت بالتسجيل في الشركةبتوصية من صديقي وقمت بإيداع 10 ألاف ريال وعندما أتصل بي مدير الحساب أخبرته أنني سأقوم بالتجربة وإذا كتب لي النجاح فأنني سأقوم بإيداع مزيد من الأموال وأنني لا أتمتع بالخبرة في هذا المجال وتفهم هذا الأمر وأخبرني أنه سيتصل بي يوميا ليخبرني عن أهم فرص التداول. 
وبعد ساعتين من إيداعي المبلغ أتصل بي مدير الحساب وقال لي أن أفتح صفقة شراء أسهم شركة مايكروسوفت لأن هناك مؤتمر للشركة للإعلان عن منتجات جديدة والشركة تتوقع إرتفاع سهم الشركة بعد المؤتمر وقمت بالفعل بالأمر كما قال لي وبعد ست ساعات وجدت نفسي ربحت 6500 ريال, أنه مبلغ كبير في وقت قليل جدا. 
وكنت سعيد جدا بهذا الربح ومع الساعات الأولى من صباح اليوم التالي أتصل بي مجددا مدير الحساب ليخبرني بأن أفتح صفقة بيع على النفط وقال أن منظمة الأوبك في هذا اليوم ستعقد إجتماع ولن يتم التوصل إلى إي إتفاقات تدعم سعر النفط وبالتالي سينخفض السعر بشكل قوي ولم أتناقش معه كثيرا وقمت بهذا الأمر. 
لم ينتهي اليوم إلا وأنا لدي أرباح من هذه الصفقة فقط 12 ألف ريال في هذه اللحظة علمت أنني أمام أمر جلل لقد حققت أرباح 18500 ريال في يومين فقط ولكنني أحببت أن أتأكد أن هذا الأمر حقيقي وطلبت سحب الأرباح في نفس اليوم وبعد يومين دخلت هذه الأموال إلى حسابي فقررت التوسع بدون تفكير. 
كنت قد أدخرت 100 ألف ريال من عملي مع والدي بجانب المبلغ الذي ربحته قمت بإيداعهم كلهم في حسابي بالشركة وقبل أن تنتهي ساعة واحدة على الإيداع أتصل بي مدير الحساب وقال لي أن هناك فرصة قوية جدا على شراء الذهب فقمت بفتح صفقة بكامل المبلغ الموجود في حسابي 118.500 ريال. 
وكالعادة لم يخيب ظني أبدا لقد ربحت 150 ألف ريال في أقل من 24 ساعة على فتح هذه الصفقة لقد كان أمر لا يصدق وأحسست أنني على مقربة من الوصول إلى مليون ريال في ظرف أيام قليلة. 
وهو بالفعل ما حدث لقد ربحت مليون ريال في حوالي أسبوعين فقط كان أمر يذهب العقل لقد كنت أحلق في السماء من السعادة وأندمجت بشكل كبير في هذا العمل الذي لا يمكن أن يضاهيه أي عمل أخر في العالم لا يمكن أن أجد هذه الأرباح العالية إلا فقط في تداول العملات والسلع والأسهم. 
على مدار عام كامل لا أهتم بشيء في حياتي إلا بهذا العمل وقد حققت نجاح كبير دون أي تعب مني فقط أن أتلقى النصائح والإتصالات من مدير الحساب وأقوم بما يقوله وأجنى الأرباح حتى وصل حسابي في البنك إلى 20 مليون ريال فأنا لم أقم بسحب أرباحي بل كنت أدخل بكامل المبلغ في صفقات متتالية. 
 



وكان من الطبيعي أن أقوم بشراء فيلا في أرقى أحياء مدينتي وسيارة حديثة فارهة وتوقعت أن أبي سيسر بما حققته بمفردي ولكنه لم يهتم كثيرا بهذا وكانت الخطوة التي يجب أن أتخذها هي الزواج وتوجهت إلى والدتي أخبرها أنني أريد أن أتزوج من بنت خالتي التي أعشقها منذ صغري ولكنني قبل أن أفاتحها بهذا الأمر. 
وجدتها تقول لي أن أخي عبدالله قد قام بخطبتها تسمرت مكاني لا أعرف ماذا أفعل أو ماذا أقول حتى أن جميع من يوجد في المكان لاحظ وتركتهم وذهبت إلى غرفتي أحضر أمتعتي لأغادر المنزل وأتوجه للعيش في فيلتي بمفردي. 
ولكن كيف الحياة وأنا أعرف أن هذا الملاك سيعيش مع هذا الشاب المستهتر الذي لا يمكن أن يعرف كيف يتحمل المسؤولية ولا يعرف كيف يكون زوج ولن يقدم لها سوى العذاب. 
حاولت التواصل مع بنت خالتي ولكنها قامت بصدي وقالت لي أنه تريد الزواج من عبدالله وأنها لا تريدني وعلى الرغم من صدمتي في هذا اليوم إلا أن هذا كان سبب في زيادة كرهي لأخي الذي أخذ مني كل شيء حب والدي والأن يأخذ حبيبتي ومن تمنيت أن تكون زوجتي. 
في المساء ذهبت إلى منزل والدي وأنتظرته لأتحدث معه فجاء قرب الفجر وهو يترنح وتفوح منه رائحة الخمر وحاولت التحدث معه فقام بدفعي كدت أقتله ولكنني تمالكت أعصابي وقلت له أنني أمتلك زجاجة خمر معتقه ليس لها مثيل فقال لي في الصباح نراها فقلت له بل الأن وإلا سأقوم بشربها بمفردي. 
فجاء معي وركبنا سيارتي وكنت قد أخذت سيف ملك والدي معلق على الحائط وأخفيته في سيارتي وذهبنا حتى مكان ليس به أي شيء وقلت له اخرج ولكنه كان قد نام فأخرجته وأخذت منه كل ما معه حتى لا يتم التعرف على شخصيته وقمت بوضعه على الأرض وفصلت رأسه عن جسمه وعندما رأيت هذا المنظر كدت أن يغمى علي ولكنني تماسكت وذهبت بالسيارة وتركته غارقا في دمائه ولكن الندم لم يتركني وأحسست بهول ما فعلت وظللت أيام هائما على وجهي لا أعرف ماذا أفعل مع الخوف الشديد الذي تملكني حتى توجهت إلى أحد الأشخاص أشتريت منه الخمر وذهبت إلى المكان الذي قتلت به أخي وأنا أبكي حتى تم القبض علي بعدما خسرت حياتي وأخرتي وأهلي. 
تحديث: أستقبلت الجريدة عدد كبير من الرسائل جميعها تستفسر عن شركة التداول التي تحدث عنها هذا المتهم وقد بذلنا جهد كبير للتوصل إليها وبالرغم من أنهم يرفضون بشدة إستقبال عملاء جدد إلا أننا نجحنا بعد إلحاح منا إلى التوصل إلى إتفاق بأن تفتح الشركة التسجيل لمدة 24 ساعة فقط. 
ولهذا من يريد أن ينضم إلى عملاء الشركة أن يقوم بالتسجيل في الرابط أدناه لعله يكون من أصحاب الحظ السعيد وتقبل به الشركة ويتم الإتصال به.

 



تحديث: تلقيت الجريده مئات من الرسائل الالكترونية تسأل عن اسم هذه الشركه وكيفية الالتحاق بها بعد انتشار الخبر وعلمنا من مصادر موثوقة أن هناك الكثير من كبار رجال الأعمال السعوديون وبعض المشاهير مثل لجين عمران ووليد الفراج وياسر القحطاني وغيرهم يقومون بالاستثمار بهذه الشركه 

وبعد انتشار هذه الحادثة واجهت الشركه طلب كبير وغير متوقع فى عدد المستثمرين وعلمنا انهم سوف يغلقون أبواب التسجيل خلال 02:24.08إذا كنت تريد التسجيل بالشركهفعليك بالاجابه السريعه على هذه الأسئلة وترك بياناتك لعلك تكون من المقبولين وتتمنى الجريده الربح الوفير للجميع 

تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً