مانشستر يونايتد ينتفض برباعية على حساب ليستر "البطل"
*
* يمن 24 /متابعات
18:41 2016-09-24
حقق مانشستر يونايتد فوزا عريضا على ضيفه ليستر سيتي بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن منافسات الأسبوع السادس من الدوري الإنجليزي الممتاز. ودخل البرتغالي مورينيو بتشكيلة خلت من قائد الفريق واين روني، فيما ضمت تشكيلته الأساسية: دي خيا، فالنسيا، سمالينج، بايلي، بليند، بوغبا، هيريرا، راشفورد، ماتا، لينجارد، زلاتان. بينما دخل المدرب رانييري بتشكيلة ضمت: زيلر- سيمبسون- مورجان- هوث- فوكس- محرز- اميرتي- درينكواتر- البرايتون- فاردي- سليماني.

الشوط الأول انطلق مثيرا وحاول الفريقان اللذان تبادلا الهجمات خطف هدف مبكر، فسدد ألبرايتون كرة وصلت إلى الحارس دي خيا بسهولة (د 13)، ثم تحصل ليستر على عدة كرات شكلت خطورة على مرمى يونايتد لكن الدفاع كان يقظا. واستغل مدافع مانشستر يونايتد كريس سمولينغ ركلة ركنية ليتمكن من تسجيل الهدف الأول في المباراة لمصلحة مانشستر يونايتد (د 22).

المد المانشستراوي لم يتوقف فواصل لاعبو المدرب مورينيو محاولاتهم بغية مضاعفة النتيجة، وسدد راشفورد في الدقيقة 26 لكنها علت العارضة. بعدها حاول زالاتان إبراهيموفيتش من تمريرة لبوغبا لكن تسديدة السويدي القوية لم تسفر عن الهدف (د 27). وسدد بول بوغبا بقوة صدها الحارس زيلر بصعوبة (د 30)، ثم حاول الجزائري رياض محرز تعديل النتيجة بعدها بأربع دقائق لكن دي خيا كان بالمرصاد.

في الدقيقة 37 سجل الإسباني خوان ماتا هدف مانشستر يونايتد الثاني من تسديدة رائعة. ولم يمهل أصحاب الأرض منافسيهم لاستيعاب الصدمة فأحرز راشفورد هدفا ثالثا بعدها ب3 دقائق فقط. الفرنسي بول بوغبا لم يفوت مهرجان الأهداف فتمكن من تسجيل هدف رابع في الدقيقة 42 لينتهي الشوط الأول على وقع نتيجة مفاجئة وتقدم للشياطين الحمر بأربعة أهداف دون مقابل.

الإيطالي كلاوديو رانييري حاول إصلاح ما يمكن إصلاحه فأجرى تبدليين بإخراج نجمي الفريق رياض محرز وجيمي فاردي بين شوطي اللقاء، وأدخل اندي كينغ وديماراي غراي. البديل غراي تمكن من التسجيل لليستر بعد مجهود ممتاز وتسديدة من خارج منطقة الجزاء ليقلص النتيجة في الدقيقة 60 وتصبح النتيجة أربعة أهداف مقابل هدف. حاول بعدها ليستر تسجيل هدف ثان لكن رعونة لاعبي الفريق أضاعت أكثر من فرصة. وأجرى مورينيو تغييره الأول بدخول مايكل كاريك وخروج لينغارد في الدقيقة 78، ثم أدخل القائد واين روني بديلا عن راشفورد في الدقيقة 83. وسدد إبراهيموفيتش بقوة بغية كتابة اسمه في سجل الهدافين لكن كرته في يدي الحارس زيلر بالدقيقة 85.

ولم تختلف النتيجة بمرور الدقائق الاخيرة من اللقاء، فأطلق الحكم مايك دين صافرة نهاية المباراة بفوز عريض لمانشستر يونايتد برباعية مقابل هدف وحيد لليستر سيتي. بهذه النتيجة رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 12 نقطة فيما توقف رصيد ليستر سيتي عند نقاطه الـ7.
تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً