مباحثات جنيف تنطلق بلقاءات منفصلة
جنيف
*جنيف
* يمن24- متابعات:
10:01 2015-06-13

 تنطلق المباحثات بين الأطراف اليمنية الاثنين المقبل في جنيف تحت إشراف الأمم المتحدة، بدلا من موعدها المقرر غدا، بسبب تأخر وصول أحد الوفود، وفقا لبيان صادر من الأمم المتحدة مساء أمس.

وسيشارك الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في افتتاح المحادثات التي ستكون مغلقة، حسب ما أفاد متحدث باسم المنظمة الدولية.

ومن المتوقع أن تستمر المحادثات ليومين أو ثلاثة، وستضم من جهة فريق الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، ومن جهة ثانية الحوثيين مع حلفائهم من أنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وكان المتحدث باسم الأمم المتحدة أحمد فوزي قد أعلن في وقت سابق أمس أن مبعوث المنظمة الدولية الخاص باليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد سيجري محادثات سلام منفصلة مع طرفي النزاع على أمل جمعهما على مائدة تفاوض واحدة في نهاية المطاف.

وأضاف «ستنطلق المحادثات كمحادثات تقارب، أي أن المبعوث سيتنقل بين الطرفين، أملا في أن يتمكن من جمعهما معا خلال هذه المشاورات».

من جهة أخرى، دعت 13 منظمة إنسانية أمس في بيان إلى «وقف فوري ودائم لإطلاق النار لإنقاذ ملايين» اليمنيين من النزاع الذي يمس 80% من المدنيين.

وأشارت المنظمات الـ13 العاملة باليمن إلى أن النزاع، يمس 20 مليون يمني.

وجاء في البيان الموقع من منظمات إنسانية من بينها أوكسفام و»كير» و»سايف ذي شيلدرن» (لإنقاذ الأطفال) أن «اليمنيين من ضمن الأشخاص الذين بحاجة قصوى إلى مساعدات إنسانية في العالم».

وتابعت المنظمات في بيانها أن «اليمن بحاجة ملحة لوقف إطلاق نار دائم، ووقف تأمين السلاح لكافة الأطراف، فضلا عن زيادة في تمويل العمليات الإنسانية والتنموية على المدى الطويل».

تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً