عمار الحماطي
عذراً تعز ..!
02:43 2016-07-27
  • هنا تعز ..!!

    إن سألوك عنها قل لهم : فيها شهيد ، يسعفه شهيد ، يصوره شهيد ، يدعو له شهيد ، ويصلي عليه شهيد ..!!

    هنا تعز ياهادي ينقطع الدواء عن مستشفياتها ، ينقطع الإهتمام عن جرحاها ، ينقطع الماء عن حاراتها ومنازلها ف(يتيمم) الأبرياء بالتراب المعجون بالدماء التي تغطي أجسادهم من إسعافهم لأحبابهم وأشقائهم الشهداء والجرحى ..

    طهرٌ مضاعف ينعم فيه التعزيون ، ويقين بارد في قلوبهم يفتت كل خذلان وتآمر .

    هنا تعز .. من فوهات بنادقهم ينهمر النصر ، ويصلي الماء على أجفان الرصاص .. فسلامٌ على أهل الثغور مدى الدهور ..

    أعجز عن الكتابة في هذا الجو ، فالأفكار مشوشة ، والأعصاب مشدودة ، ليس على نفسي ولكن خوف شديد على أولئك الذين يدافعون عن هذه الأرض بأرواحهم ودمائهم .. أولئك الذين صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا ..

    تعز تصرخ .. وآآحكومتاااااه .. وآآشرعيتاااااه ..

    الرئيس لم يزل في فراشه ، وعصافير النوم لم تغادر أعشاش عينيه بعد ..!!

    ماذا تريدين ياتعز ..؟!

    اخفضي صوتك قليلاً ، تحملي هذا الألم ، حتى لاتوقظي الرئيس هادي وحكومته ..

    مجروحة أنتي ومنتهكة ، هادي والتحالف لديهم علم بذلك ، لكن لاتزعجيهم بعويلك ؟! أيعقل أنك لم تتعودي على الدمع ، رغم مرور أكثر من عام وأنتي تُجلدين بسياط الضيم كل يوم .!

    ياتعز .. أيعقل أنك إلى الآن لازلت تحاولين إحراج الرئيس وإقحامه فيما ليس له فيه ..!

    عودي إلى رشدك ، لملمي زجاج الدمع، وأذهبي في حال سبيلك ، فالرئيس لابد أن يرتاح جيداً .

    وآآحكومتاااااه .. وآآشرعيتاااااه ..

    تعز تنتحب .. صوت عويلها يرتفع ، الموت يمد يده ببطء ليستل روحها ، خطاه تقترب منها شيء فشيء ..

    ( #تك - تك - تك - تك - تك ) عقارب الساعة تلدغ بعضها البعض ، حسرة وحرقة على ماحل بحالمة اليمن (تعز) ..

    المشيعون يتوافدون ، يتم نصب سرادق العزاء ، ولكن (تعز) تستعصي على الموت ..

    من هناك من بعيد ، ضوء خافت يصرخ ، ليمزق وجه العتمة ، لن تموتي يا (تعز) أصمدي يامن علمتينا الصمود .

    لن تموتي فأنتي أكبر من الموت ، وأعمق من الجرح ، وأقوى من الجلاد !!!

    أيعقل ياسيدة #الكبرياء أنك وعلى مدار عام لم تدركي بعد أنكِ تستصرخين (أعجاز نخل خاوية )

    دعيهم فالتأريخ كفيل بأن يلقي بهم إلى الهاوية ..

    #والسلام ..