ورد الان
خلال اللقاء بين صالح وعبدالملك الحوثي كل القيادات الحوثية تتلقى هذا الخبر الصاعق الذي صدمهم واربك حساباتهم
*
* يمن24_متابعات
22:00 2017-09-13

اغتال مسلحون مجهولون أحد القيادات الأمنية الحوثية البارزة في مدينة معبر بمحافظة ذمار جنوب العاصمة صنعاء، في ظل استمرار توتر العلاقات بين طرفي الانقلاب ( الحوثيين و المخلوع صالح )، في المناطق الخاضعة لسيطرتهم رغم مساعي التهدئة.

ونعت قيادات حوثية، مقتل ما سمّته، مسؤول الأمن الوقائي في محافظة ذمار عبدالرزاق عبدالله مرغم والمكنى أبو عاهد، وهو من القيادات البارزة في ميليشيات الحوثي.

وأكد الحوثيون أن عبدالرزاق مرغم، قتل برصاص مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية في مدينة معبر بذمار، وفارق الحياة على الفور بعد تلقيه عدة رصاصات مباشرة في الرأس.

واتهمت القيادات الحوثية من سمّتها أيادي الغدر والخيانة والفتنة، في تلميحات إلى شركائهم بالانقلاب من حزب المخلوع صالح.

وتزامنت حادثة الإعلان عن اغتيال المسؤول الحوثي مع الإعلان عن لقاء جمع بين الرئيس المخلوع صالح وبين عبدالملك الحوثي زعيم المليشيا لبحث مساعي التهدئة بين الطرفين، والتي أكدت مصادر "الأحرار نت"، بأن اللقاء حمل تهديد من صالح للحوثي بسحب الشراكة مالم يتم تنفيذ عدة نقاط.

وتعد هذه ثالث عملية اغتيال لقيادات حوثية خلال العام الجاري في محافظة ذمار، إضافة إلى اغتيالات أخرى لقياديين في تحالف الانقلاب شهدتها عدد من المناطق الخاضعة لسيطرتهم مع تصاعد الصراع والخلافات بين الطرفين اللذين يعتمدان على التصفيات الجسدية واغتيال القيادات في مشروعيهما المتباينين.

تابعو أخر أخبار اليمن عبر صفحتنا على الفيسبوك
إقرأ أيضاً