حسان دبوان
هادي .. حارس مقبرة ام رئيس دولة ..؟
02:39 2015-10-22
نادت تعز .. يا الله .
فأجابها هادي بقرار حازم قضى بتعيين وزيراً للزراعة ..!؟
الم يكن الاجدر بك يا صاحب الفخامة اعلان وقف اي مشاورات ومفاوضات مع تلك الميليشيا الاجرامية التي سفكت في شوراع تعز دم الابرياء الطهور ..؟
الم يكن الاجدر بك تلبية صرخات الطفل فريد وعشرات الاطفال الذين لحقو بة اليوم وتعلن انطلاق معركة التحرير لانقاذ ما بقي في تعز من شرايين للحياة ..؟
كم تمنينا ان يكون لصاحب الشرعية موقف صارم تجاة تلك المجازر التي تُرتكب بحق من يتغنون ويدافعون عن شرعيته ... لكن للاسف يبدو ان صاحب المعالي لا يجيد سوى ارسال التعازي ولجان اصلاح ذات البين ... وكأن الشعب انتخبه ليكون حارس مقبرةً لا رئيس دولة .
حتى بحاح ذلك الحمل الوديع لن يكتب على صفحتة " قادمون ياتعز " ورياض ياسين صاحب القلب الرحيم لن يبكيكم على شاشات التلفزة يا اطفال تعز ... لأنكم باختصار "براغلة" لا تستحقون الحياة .
عذراً .. نحن نتجنب دوماً الحديث بعنصرية ... لكننا اليوم سنتحدث ونتحدث ... فسهام الموت تُرسل الينا كل يوم بعنصرية فجة .
تعز .. منبع العلم وريحانة التاريخ ومهد الحضارة لا تستحق كل هذا الصمت والتجاهل الانتقام ...
لكنها تستحق سهم ذهبي او فضي .. او حتى سهماً من حديد ... المهم ان ينفخ الروح فيها من جديد.
قبل ان يقطع الاوغاد فيها اخر شريان ووريد .
بربكم ...كيف ستعيشون اذا ماتت تعز ..؟